TMJ Disorder

اضطراب المفصل الصدغي الفكي

اضطراب المفصل الصدغي الفكي، هو حالة يكون فيها المفصل الفكي الصدغي منحرفاً عن مكانه أو متعبًا للغاية. نظرًا لأن المفصل الفكي الصدغي هو المفصل الرئيسي في الفم، فإن اضطراب المفصل الفكي الصدغي هو حالة مؤلمة للغاية يمكن أن تؤدي إلى ألم حول الرقبة والفم، ومشاكل في فتح وإغلاق الفم والصداع. يلاحظ المرضى الذين يعانون من اضطراب المفصل الفكي الصدغي أنهم يعانون أحيانًا من إغلاق الفهم عند المضغ أو التثاؤب. غالبًا ما يتم تشخيص اضطراب المفصل الفكي الصدغي على أنه حالات طبية أخرى، أو في بعض الأحيان تمامًا مثل الإجهاد.

الأعراض

أعراض وإشارات هذا الاضطراب:

  • ترقق أو الألم في الفك.
  • الشعور بالألم في جانب أو جانبين الفك
  • ألم في أنسجة الوجه
  • ألم في الأذن أو حولها
  • الشعور بالانزعاج عند مضغ أي شيء
  • الصعوبة بفتح أو غلق الفم

المسببات

يجمع المفصل الصدغي الفكي بين الحركة المفصلية والحركات المنزلقة. إن أجزاء العظام التي تتفاعل في المفصل مغطاة بالغضاريف ويفصل بينها قرص صغير ممتص للصدمات، مما يبقي الحركة ناعمة بشكل طبيعي.

الألم من هذا الاضطراب قد يحدث في حالة:

  • ضعف القرب أو انحرافه من مكانه الصحيح
  • غضروف المفصل تالف بسبب التهاب المفاصل
  • تلف المفصل بسبب ضربة أو تأثير آخر
  • ومع ذلك، في كثير من الحالات، سبب اضطرابات المفصل الفكي الصدغي غير واضح.

سؤال وجواب

لماذا طحن الأسنان أو الضغط يُسببان اضطراب المفصل الصدغي الفكي؟

طحن الأسنان أو الضغط على العضلات والأنسجة والهياكل الداعمة للفك، مسببة الألم واختلال وظيفي في المفاصل.

كيف يتم تشخيص اضطراب المفصل الصدغي الهيكلي؟

على الرغم من صعوبة تشخيص اضطراب المفصل الصدغي الهيكلي، يتم إجراء تشخيص قاطع من خلال المراجعة الشاملة للتاريخ الطبي للمريض، إلى جانب الفحص البدني والتصوير الطبي إذا لزم الأمر.

كيف يتم علاج اضطراب المفصل الصدغي الهيكلي؟

يمكن أن تشمل العلاجات؛ دواء، علاج الأجهزة (الجبائر وقوالب الفم)، موازنة الإطباق (إعادة تشكيل)، العلاج بالليز، العلاج الطبيعي وتقويم الأسنان أو جراحة الوجه والفكين.

هل سأحتاج إلى عملية جراحية؟

لا يُأخذ العلاج الجراحي بعين الاعتبار إلا بعد استنفاذ جميع خيارات العلاج الأخرى.

احجز استشارتك

املأ النموذج للحصول على استشارة مجانية عبر الإنترنت من أحد خبرائنا.



× Start chat with us.